بنر ريميك‎

13 ألف مدرسة تتهيأ للاختبارات والمرور يعد خططا لمنع التفحيط


13 ألف مدرسة تتهيأ للاختبارات والمرور يعد خططا لمنع التفحيط


تستعد 13 ألف و306 مدارس لاختبارات نهاية العام بالمرحلتين المتوسطة والثانوية على مستوى المملكة.
كما أنهت كافة مدارس منطقة الرياض “حكوميّة وأهليّة” استعداداتها لامتحانات نهاية العام التي ستبدأ غداً لطلاب وطالبات المرحلتين المتوسطة والثانوية، فيما لن تكون هناك امتحانات لطلاب المرحلة الابتدائية الذين انتهوا هذا الأسبوع من “التقويم المستمر” وتمتعوا بإجازتهم باستثناء الطلاب الذين أخفقوا في بعض المهارات والذين يتطلب حضورهم الأسبوع المقبل لتقييمهم مرة أخرى بعد أن تعطى لهم الدروس التربوية والتعليمية اللازمة.
ورصدت “الوطن” خلال جولة قامت بها أول من أمس على عدد من المدارس المتوسطة والثانوية اكتمال الاستعداد للامتحانات، حيث بدت القاعات مجهزة لاستقبال الطلاب عبر توزيع لجان الامتحانات حسب أرقام جلوس تسلسليّة تحمل أسماء الطلاب أبجديّا إضافة إلى تهيئة مواقع توزيع واستقبال إجابات الطلاب المعروفة بغرفة تحكم الاختبارات “الكنترول”.
وأكملت جميع المدارس التي زارتها “الوطن” توزيع مهام الإشراف على الاختبارات على المعلمين، ولوحظ حرص إدارات المدارس على تهيئة غرف محكمة الغلق داخل المدارس لوضع الخزانات الحديديّة الخاصة بحفظ أسئلة الامتحانات لضمان عدم تسربها، وقال المعلم تركي الجعيد: اجتمع مدير مدرستنا بالمعلمين وتم توزيعهم على شكل مجموعات للقيام بأعمال الامتحانات وتهيئة قاعات الاختبارات ومن ذلك توزيع أرقام الجلوس على طاولات الطلاب وتعليق استمارات تحمل أسماء الطلاب وتوزيعهم داخل اللجان لتكون جاهزة بعد غد السبت في استقبال الطلاب لأداء امتحاناتهم التي ستستمر أسبوعا ونصف الأسبوع في المرحلة المتوسطة وأسبوعين لطلاب المرحلة الثانوية.
ويشكل ارتفاع درجات الحرارة هذه الأيام الهاجس الأكبر لإدارات تلك المدارس حيث لاحظت “الوطن” الاهتمام الواضح بأجهزة التكييف عبر استدعاء فنيين متخصصين من شركات صيانة المدارس للتأكد من فاعلية أجهزة التكييف داخل قاعات الامتحان لمواجهة حرارة الطقس العالية التي تشهدها العاصمة هذه الأيام.
إلى ذلك، أكملت 2000 مدرسة في المنطقة الشرقية تستعداداتها لاستقبال نصف مليون طالب وطالبة في مستهل امتحانات الفصل الدراسي الثاني التي تنطلق غدا، حيث تجري إدارة التربية والتعليم بالمنطقة استعداداتها النهائية لاستقبال الطلاب من خلال الجولات المكثفة لفرق الصيانة على جميع المدارس.
وأوضح مدير عام الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الدكتور عبدالرحمن المديرس لـ”الوطن”، أن الأمور تسير وفق ما خطط لها، وأن فرق الصيانة تقوم بعملها في مختلف المدارس للتأكد من جاهزية قاعات الامتحانات من خلال التأكد من أجهزة التكييف والاحتياجات الأخرى لتكون المقرات جاهزة لاستقبال الطلاب في امتحانات الفصل الدراسي الثاني، حيث كان هناك تخطيط مسبق لاستكمال طلبات وتجهيزات المقرات الدراسية.
ومن جهته قال مدير مرور المنطقة الشرقية العقيد عبدالرحمن الشنبري لـ”الوطن”، إن إدارة المرور أعدت خطة خاصة بفترة امتحانات الفصل الدراسي الثاني، حيث تبدأ من فترة دخول الطلاب إلى المدارس من خلال تواجد الضباط والأفراد والدوريات بالقرب من المدارس وقت الامتحانات اليومية.
وبين أن مرور المنطقة الشرقية حدد 86 ضابطاً على مستوى المنطقة و1885 فرداً من أفراد المرور، إضافة إلى الدوريات خلال الفترة الصباحية التي تشهد كثافة مرورية قرب المدارس لتسهيل حركة سير المركبات، في حين تكثف الدوريات وخاصة الدوريات السرية تواجدها خلال فترة ما بعد زمن الامتحانات الصباحية في مواقع والتركيز على مرتادي تلك الأماكن لضبط الحركة المرورية ومنع التفحيط خلال الأسبوعين القادمين التي تتزامن مع امتحانات الفصل الدراسي الثاني.
وفي الليث يتوجه ما يزيد على 15 ألف طالب وطالبة يدرسون في المرحلتين المتوسطة والثانوية بمدارس المحافظة غدا إلى لجان الاختبارات لأداء اختبارات نهاية الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي 1432هـ /1433.
وأكد مدير التربية والتعليم بمحافظة الليث محمد بن مهدي الحارثي لـ”الوطن” أن إدارته أكملت كافة الاستعدادات وهيأت كل الظروف الملائمة لانطلاقة ناجحة للاختبارات في مدارس البنين والبنات.
وكشف عن وجود مشروع لتوزيع مياه صحية باردة مجانا على الطلاب أثناء فترة الاختبارات بمعدل 15 ألف عبوة يوميا، موضحا أنه سيتم توزيع ما يزيد على 300 ألف عبوة، مطالبا جميع مديري ومديرات المدارس بضرورة تحقيق الرعاية النفسية والتربوية للطلاب والطالبات أثناء الاختبارات.
من جهته، طالب مدير الاختبارت بتعليم الليث عبدالله الكناني مديري ومديرات المدارس بضرورة تسجيل كافة نتائج الطلاب والطالبات أولاً بأول وذلك عبر النظام المركزي “نور”، لتمكين الطلاب والطالبات وأولياء أمورهم من الاطلاع على النتائج عبر الموقع الإلكتروني للبرنامج على شبكة الإنترنت فور الانتهاء منها.
ومن جهة أخرى، وجه مدير التربية والتعليم في محافظة رجال ألمع علي آل قطمة تعميمًا إلى مديري ومديرات مدارس المحافظة بعدم السماح للطلاب والطالبات بعدم الخروج بين فترات الاختبار حتى تنتهي فترات الاختبارات اليومية، وبين رئيس قسم الإعلام التربوي في تعليم المحافظة حسين الزيداني أن إدارة التربية والتعليم أنهت كافة استعداداتها للاختبارات النهائيّة التي تبدأ غدا، وأكد مدير التربية والتعليم أن عدد الطلاب والطالبات الذين سيؤدون الاختبارات بمدارس المحافظة هذا العام أكثر من ثلاثة عشر ألف طالب وطالبة، وأن إدارته قامت بتكليف عدد من المشرفين والمشرفات بمتابعة سير الاختبارات في المدارس للوصول إلى أعلى معايير الجودة في إخراج النتائج بشكل دقيق.
وأشار إلى أنه وجه تعميما إلى مديري ومديرات المدارس يتضمن تنفيذ التعميم الذي أصدرته وزارة التربية والتعليم القاضي بالحدّ من امتهان بعض الطلاب والطالبات للكتب من خلال رميها في الحاويات، أوفي ردهات المدارس وممرّاتها خاصّة الكتب التي تحتوي على آيات قرآنية وأحاديث شريفة، وتوعية الطلاب والطالبات بهذا الخصوص للقضاء على هذا السلوك الخاطئ الذي يحدث خلال أيّام الاختبارات.


أسعدنا بتعليقك هنا